العلماء يرون علامات مشجعة على إمكانية وجود “مناعة دائمة” ضد “كوفيد 19”

1٬429

يرى بعض العلماء في دراسة حديثة علامات مشجعة على إمكانية وجود “مناعة دائمة” ضد الإصابة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19”.

وأشار العلماء، في تقرير منشور عبر موقع “تايمز نيوز ناو” إلى أن مراقبة الاستجابات المناعية لفيروس كورونا المستجد منذ شهور تبعث بعلامات مشجعة على إمكانية وجود “مناعة دائمة” ضده.

وأوضح العلماء أن “المناعة الدائمة” تكون بصورة أكبر لدى من ظهرت عليهم أعراض خفيفة للإصابة بـ”كوفيد 19″.

ويمكن لأولئك الذين أصيبوا بأعراض “خفيفة” أن تصبح الخلايا البائية والتائية في جهازهم المناعي قادرة على التعرف بصورة أسرع على الفيروس، والتي تستمر لشهور أطول مما كان متوقع بعد إصابتهم بالعدوى.

وقالت ماريون بيبر، عالمة المناعة في جامعة واشنطن: “هذا هو بالضبط ما نتمناه. كل الخلايا الموجودة هناك تحقق الاستجابة المناعية الوقائية بصورة كاملة”.

كما قالت أيضا سميتا آير، أخصائية المناعة بجامعة كاليفورنيا، التي تدرس الاستجابات المناعية لفيروس كورونا في قرود المكاك: “هذا أمر واعد للغاية، هذا يدعو إلى بعض التفاؤل بشأن مناعة القطيع”.

وقالت ديبتا باتاتشاريا، اختصاصية المناعة في جامعة أريزونا: “تعمل المناعة بالنسبة لأولئك الأشخاص كما يفترض أن تعمل تماما، ولكن تحتاج الدراسة الجديدة إلى مزيد من الأبحاث الصحية حتى تثبت صحتها وجدواها، لأن الحماية من الإصابة مرة أخرى لا يمكن تأكيدها بشكل كامل”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد