تشلسي ومانشستر سيتي سينسحبان من مشروع الدوري السوبر

2٬088

أفادت تقارير مساء الثلاثاء أن تشلسي ومانشستر سيتي الإنكليزيين سينسحبان من مشروع الدوري السوبر الأوروبي بعد ردود الفعل العنيفة ضد هذه البطولة المثيرة للجدل.

وتشلسي وسيتي من بين 12 فريقاً كبيراً مؤسساً لهذا الدوري الانفصالي الذي أعلن عنه ليل الأحد الإثنين لمنافسة دوري الأبطال، لكن رد الفعل على المخطط كان قاسياً حيث هدد السياسيون وسلطات كرة القدم باتخاذ إجراءات قانونية ضد ما يسمى بـ “الدزينة القذرة”، وصولاً الى التهديد بحرمان الأندية الـ12 من المشاركة في دوريات بلادها.

وكانت أندية تشلسي ومانشستر سيتي مانشستر يونايتد وليفربول وأرسنال وتوتنهام الإنكليزية ويوفنتوس وإنتر ميلان وميلان الإيطالية وريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد الإسبانية أعلنت ليل الأحد الإثنين على إطلاق مخطط الدوري السوبر الذي سيتكون من 20 فريقاً، على أن تضاف ثلاثة أندية مؤسسة أخرى وخمسة تتأهل سنوياً الى البطولة دون تحديد كيفية التأهل.

لكن وسط الاعتراضات الرسمية والجماهيرية، ظهرت تقارير تفيد بأن أتلتيكو وبرشلونة يفكران أيضاً في الانسحاب.

وقد يؤدي قرار تشلسي وسيتي بالتراجع الى انهيار المشروع، في وقت أفاد موقع “ذي أثلتيك” وهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” أن نائب الرئيس التنفيذي لمانشستر يونايتد إد وودوورد قد استقال.

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الذي عارض بشدة هذا الدوري، أول الرسميين الذين يعلقون على مزاعم انسحاب تشلسي وسيتي، قائلاً على تويتر بأنه “القرار الصحيح تماماً، مضيفاً “أمل أن تحذو الأندية الأخرى المعنية بالدوري السوبر الأوروبي حذوهما”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قال رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا) السلوفيني ألكسندر تشيفيرين إن الوقت لم يفت أمام الأندية الـ12 للاعتراف بأنها ارتكبت خطأ وبأنه “لا يزال هناك وقت لتغيير رأيكم. الجميع يرتكب أخطاء”.

وتجمع أكثر من 1000 مشجع خارج ملعب “ستامفورد بريدج” الخاص بتشلسي للاحتجاج على مشاركة الأخير قبل مباراته في الدوري الممتاز ضد برايتون.

وبعد أقل من ساعتين من تعبير المشجعين عن مشاعرهم، ظهرت الى الساحة تقارير تتحدث عن أن تشلسي سينسحب من المسابقة.

وذكرت “بي بي سي” أن المالك الروسي للنادي اللندني رومان أبراموفيتش يقف خلف قرار الانسحاب، في وقت خرج حارس مرمى تشلسي السابق التشيكي بتر تشيك الذي يشغل حالياً منصب المستشار الفني للنادي، من الملعب الثلاثاء في محاولة لإقناع المشجعين بإخلاء الطريق أمام حافلة الفريق، مما تسبب في تأخير انطلاق المباراة قرابة 15 دقيقة.

وسُمِعَ تشيك وهو يصرخ “امنحونا الوقت” قبل أن يندفع نحوه المتظاهرون الغاضبون.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد