بنك المغرب.. تراجع النشاط الصناعي في يوليوز الماضي

3٬510

أفاد بنك المغرب أن نتائج الاستقصاء الشهري حول الظرفية لشهر يوليوز 2021 ، تشير إلى أن الإنتاج والمبيعات في القطاع الصناعي سجلت تراجعا في يوليوز مقارنة بشهر يونيو.

وأضاف بنك المغرب أن تراجع النشاط مقارنة بشهر يوينيو، مسجلا أن الإنتاج والمبيعات قد تكون انخفضت، والطلبيات أيضا قد تكون انخفضت، مع دفتر طلبيات بقي في مستوى أقل من العادي.

وسجل الاستقصاء الذي تم اجراؤه على عينة تمثل حوالي 400 مقاولة صناعية، أنه في ظل هذه الظروف ، قد يكون معدل استخدام الطاقة الإنتاجية بلغ 71 في المائة بعد تسجيل 75 في المائة في يونيو.

وحسب الفرع، فإن الإنتاج قد يكون انخفض في جميع فروع الأنشطة باستثناء “الصناعات الغذائية” حيث يكون قد ارتفع، والصناعات “الكيماوية وشبه الكيماوية” التي قد تكون سجلت ركودا.

وبخصوص انخفاض المبيعات ، قد يكون هم السوق المحلية والخارجية في جميع الفروع باستثناء “الصناعات الغذائية” التي قد تكون قد عرفت ارتفاعا.

وأشار الاستقصاء الذي تم إجراؤه بين 2 و 31 غشت 2021 ، بمعدل إجابة بلغ 62 في المائة، إلى أن الطلبيات قد تكون ارتفعت في مجال “الصناعات الغذائية”، وسجلت ركودا في “النسيج والجلد” وتراجعت في “الميكانيك والتعدين” وفي الصناعات “الكيميائية وشبه الكيميائية”.

وبالنسبة للأشهر الثلاثة المقبلة، أبرزت 35 في المائة من الشركات أنه ليس لديها رؤية للتطور المستقبلي للإنتاج، فيما قالت 47 في المائة مها أنها لا تتوفر على رؤية واضحة بخصوص بالمبيعات.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد