سنتين حبسا نافذا على مالك المطاحن المتورط في ترويج “الدقيق المسرطن”

2٬372

قضت المحكمة الابتدائية في أبي الجعد، حكما ابتدائيا بإدانة، محمد الوهابي ابن حمد، “ملك المطاحن”، والرئيس السابق للتعاونية الفلاحية، ورجل الأعمال في مدينة وادي زم بسنتين حبسا نافذا، وغرامة نافذة قدرها 200.000 درهم مع الصائر دون إجبار لعامل السن مع مصادرة البضائع الفاسدة المحجوزة، والأمر بإتلافها طبقا للقانون.

وتابعت المحكمة المتهم بـ”جنح التزوير واستعماله، واستعمال مواد فاسدة في الدقيق، وحبوب العلف، واستغلال مواد مسرطنة بالمطاحن، ما يؤدي إلى إضرار بالإنسان والحيوان”.

كما أصدرت المحكمة حكمها بعدم مؤاخذة المتهم من أجل جنحة عرض وتقديم مواد معدة لتغذية الحيوانات تشكل خطرا على حياة أو صحة الإنسان أو الحيوان طبقا للمادة 25 من القانون 07-28، والتصريح ببراءته منها.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد