الأمين العام للأمم المتحدة يندد بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي

1٬610

ندد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الأحد، “بشدة”، بالاعتداء الذي استهدف رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، داعيا إلى ضبط النفس ونبذ العنف.

وقال الناطق باسم الأمين العام الأممي، ستيفان دوجاريك، في بيان “يدين الأمين العام بشدة محاولة اغتيال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في وقت سابق اليوم. ويدعو إلى محاسبة مرتكبي هذه الجريمة”.

كما دعا غوتيريش العراقيين إلى “ممارسة أقصى درجات ضبط النفس ونبذ جميع أشكال العنف وأي محاولات لزعزعة استقرار العراق”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة العراقية قد أعلنت في بيان أن مصطفى الكاظمي تعرض فجر الأحد لـ”محاولة اغتيال فاشلة” بواسطة “طائرة مسيرة مفخخة” استهدفت مكان إقامته في بغداد، مؤكدة أنه “لم يصب بأذى وهو بصحة جيدة”.

وكشف المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية اللواء يحيى رسول، أن السلطات العراقية فتحت تحقيقا لمعرفة المكان الذي انطلقت منه الطائرة المسيرة المفخخة التي استهدفت منزل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالمنطقة الخضراء وألحقت اضرارا دون وقوع إصابات.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد