بنعطية.. لدينا جيل قوي وشخصية الركراكي هي المفتاح

بنعطية : لدينا جيل قوي وشخصية الركراكي هي المفتاح
6٬226

يرى المهدي بنعطية، العميد السابق للمنتخب المغربي، أن شخصية المدرب وليد الركراكي هي مفتاح تألق الأسود في مونديال قطر.

وقال بنعطية، في تصريح لصحيفة “ماركا”، إن الركراكي لعب في إسبانيا، رفقة راسينغ سانتاندير، لذلك يعرف عقلية الإسبانيين، وشدد على أن المباراة المقبلة ستكون صعبة للغاية، على المغرب وعلى منتخب “لاروخا” أيضا.

وأبرز أنه يعيد الذكريات الجميلة مع المغرب برؤية المنتخب في كأس العالم بقطر، حيث شارك معه في مونديال روسيا 2018، قائلا “إننا نستمتع بهذا الجيل الجديد”.

وقال عند الحديث عن الركراكي ” لقد لعب مع سانتاندير ولديه عقلية إسبانيا، حيث يلعب 4-3-3، ويحاول دائما لعب كرة قدم جميلة ويعرف كيف يتعامل مع اللاعبين. علينا أن نحتفل في المغرب بأننا نتوفر على فريق جميل، وجيل قوي للغاية يتوفر على لاعبين موهوبين”.

وتوقف العميد للسابق للأسود، عند تلقي المنتخب هدفا واحدا في ثلاث مباريات، مضيفا “بالتأكيد النقطة القوية لهذا الفريق هي الارتكان الدفاعي، ولكن أيضا الجودة التقنية”.

ونوه بنعطية بالمدافعين نايف أكرد وغانم ساس، قائلا “إنهما قويان للغاية، من الطراز العالمي، لكن أكثر ما يذهلني فيهما هو ذكاؤهما”.

أكرد.. أفضل لاعب في عمليات استرداد الكرة

عرّجت “ماركا” الإسبانية بعد حديثها مع بنعطية للتركيز على نايف أكرد، إذ تعتبره عامل ضغط كبير رفقة غانم سايس.

وذكرت بقصته مع الإصابة، إذ أكدت أن مشاركته في المونديال لم تكن واردة، وأنه حاول العودة بسرعة للمشاركة فيه.

ولفتت إلى أنه تلقى العلاج من جيمس كارلو، أحد أفضل الجراحين في العالم، وبعدها عاد للمشاركة مع ناديه، ولم يتردد الركراكي في الاعتماد عليه بعد الإصابة.

وقالت إنه يشكل ثنائيا ضاغطا مع سايس، وهو أفضل لاعب مغربي في عمليات الاسترداد والاعتراض.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد