الركراكي يعرب عن سعادته بعد الفوز على ليبيريا

963٬618

قال الناخب الوطني وليد الركراكي إن العناصر الوطنية قدمت أداء جيدا طيلة أطوار المواجهة التي جمعتها ، مساء يوم الثلاثاء 17 أكتوبر بمنتخب ليبيريا (3-0)، برسم مؤجل الجولة الأخيرة من تصفيات كأس أمم إفريقيا “كوت ديفوار 2023” ، معربا عن سعادته بهذا الفوز الذي يشكل حافزا قويا لخوض باقي المنافسات المقبلة.

وأوضح الركراكي، خلال ندوة صحفية أعقبت المباراة التي جرت أطوارها بالملعب الكبير لأكادير ، أن النخبة الوطنية خاضت هذه المواجهة بمعنويات كبيرة وأن اللاعبين قدموا أداء جيدا طيلة أطوار اللقاء، مشيرا إلى أن مستوى اللاعبين عرف، عموما، تحسنا مقارنة بالمباراة الودية أمام كوت ديفوار السبت الماضي.

وقال إن اللاعبين سيطروا على مجريات اللقاء من خلال ضغطهم على الفريق المنافس وتحكمهم في اللعب ، مضيفا أن تسجيل الهدف الأول في آخر أنفاس الجولة الأولى جعل النخبة الوطنية تتحرر من الضغط، وبالتالي بسط أسلوب لعبها على باقي أطوار المواجهة.

وبعد تأكيده على صعوبة المنافسة في المباريات الإفريقية ، شدد الركراكي على تدارك بعض الأخطاء والعمل على تحسين مستوى وأداء اللاعبين .

كما أكد على بدل كل الجهود في قادم المباريات لتحقيق تطلعات الجماهير المغربية، وتشريف كرة القدم الوطنية، مشيرا إلى أن جميع اللاعبين واعون بكسب هذا الرهان.

واعتبر أن النتيجة كانت منطقية، بالنظر للأداء الذي قدمته العناصر الوطنية، مؤكدا أن الخصم قدم أيضا مباراة جيدة.

وأشاد الناخب الوطني بالدعم الكبير للجماهير الغفيرة التي حجت إلى ملعب أدرار لمتابعة المباراة التي آلت نتيجتها لصالح المنتخب الوطني.

وكان المنتخب المغربي قد حجز رسميا في مارس الماضي بطاقة التأهل للأدوار النهائية لكأس إفريقيا للأمم بعد التعادل (2-2) بين جنوب إفريقيا وليبيريا ضمن منافسات المجموعة الـ11 .

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد