مكناس.. استعمال الرصاص لتوقيف شقيقين عرضا المواطنين لاعتداء خطير

5٬238

اضطر مفتش شرطة ممتاز يعمل بولاية أمن مكناس، زوال اليوم الأحد، لاستعمال سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف شقيقين من ذوي السوابق القضائية العديدة، يبلغان من العمر 24 و35 سنة، كانا في حالة اندفاع وتخدير قوية وعرضا عناصر الشرطة والمواطنين لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن دورية للشرطة كانت قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه فيهما الذين أحدثا الفوضى بالشارع العام بحي “سيدي بابا” وعرضا أحد الأشخاص لاعتداء جسدي، كما أنهما واجها عناصر الشرطة بمقاومة عنيفة باستعمال السلاح الأبيض والرشق بالحجارة، مما اضطر موظف الشرطة لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصتين تحذيريتين، وهو ما مكن من تحييد الخطر الناتج عن هذا الاعتداء وتوقيف المشتبه فيهما.

وأضاف البلاغ أنه قد تم وضع المشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما.

وللإشارة فمنطقة سيدي بابا تعرف مشاكل عديدة نتيجة غياب الفاعلية في الجانب الأمني، وتعتبر من النقاط السوداء في المدينة حيث تنتشر الجريمة بمختلف أنواعها وأشكالها و ارتفعت مع رفع الحجر الصحي في مدينة مكناس.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد