عودة لابورتا لرئاسة برشلونة ويعد بالإبقاء على ميسي

1٬832

اعتلى خوان لابورتا رسميا منصب رئاسة نادي برشلونة بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية على حساب منافسيه توني فريشيا وفيكتور فونت.

وحصل لابورتا على غالبية الأصوات؛ 30 ألفا و184 صوتا أي نسبة 54.28% من الأصوات، فيما حصل فونت على نسبة 29.99% وفريكسا على نسبة 8.58%.

وأضحى لابورتا أول رئيس لبرشلونة ينجح في تقلد هذه المهام في مناسبتين، على اعتبار إشرافه على النادي الكاتالوني في الفترة المتراوحة بين سنتي 2003 و2010.

وأشارت صحيفة “موندو ديبورتيفو” إلى أن هذه الانتخابات شهدت ثاني أعلى نسبة مشاركة في تاريخ النادي بعد انتخابات سنة 2010، حيث شارك في التصويت قرابة 52 ألف ناخب.

ووعد لابورتا في أولى تصريحاته بإقناع ميسي بالبقاء في برشلونة، وذلك بالرغم من انتهاء عقده مع متم الموسم الكروي الجاري.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد